تابعونا على تويتر


العودة   منتديات جامعة تبوك > ملتقى طلاب وطالبات جامعة تبوك > منتدى كلية العلوم

ينتهي : 23-11-2014
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ / 11-04-2011, 07:35 PM   #501

عضو جديد

 رقم العضوية : 24140
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : العلوم
 المشاركات : 28
 التقييم : 10

عالم الذكريات غير متواجد حالياً
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مساء الخيرات اجازه سعيده للكل
حبايب بغيت منكم خدمة بسيطه اللي يعطيها الدكتور سعود اداره ابغى المواضيع اللي طلبها من بداية الترم وكمان اسئلة الاختبار
واكون شاكره لكم







التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس


قديم منذ / 12-04-2011, 10:04 PM   #502

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


مساء الخير
بالنسبة لبحث النووية 2
اقدر ازودكم بمواقع اجنبية للي تبي تستفيد

اكتبي بقوقل The effect of radiation to human
اثر الاشعاع على الانسان
تطلع لك articls يعني مقالات
http://www.google.com.sa/search?hl=ar&safe=active&biw=1074&bih=424&q=the+ef fect+of+radiation+to+human&aq=f&aqi=&aql=&oq=



صراحه البحث بالانجليزي احلى والمعلومات اكثر حداثة وترتيب
اللي عندها لغه تسوي بحثها بالانجلش اصرف لها






التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 13-04-2011, 12:38 AM   #503

عضو نشيط
 
الصورة الرمزية السهم الملتهب

 رقم العضوية : 8390
 تاريخ التسجيل : May 2009
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 474
 التقييم : 10

السهم الملتهب غير متواجد حالياً
افتراضي


شكرا لك احساس هذا البحث اللي ماادري متى طلبته الدكتوره؟؟؟

كنت داخله خصيصاً عشانه>>thank you...

انا بسويه بالاسباني!!هع








  رد مع اقتباس
قديم منذ / 17-04-2011, 10:29 PM   #504

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


عداد جايجر




عداد جايجر ذو مؤشر يعطي القراءة
أسماء أخرى عدّاد جايجر-مولر
الإستخدامات كاشف الجسيمات

المخترع هانس جايجر
مواضيع متعلقة أنبوب جايجر-مولر
عداد غايغر أو عداد جايجر (بالإنجليزية: Geiger counter‏) - والمسمى أيضاً عدّاد جايجر-مولر - هو أحد أدوات اكتشاف الإشعاعات المؤيَّنة، مثل أشعة جاما والأشعة السينية وكذلك الإلكترونات السريعة ومنها أنواع لقياس أشعة ألفا. ويسهل استخدامه في في كل مكان حيث هو عبارة عن مكشاف حساس في صورة اسطوانة طولها نحو 15 سنتيمتر متصلة بجهاز إلكتروني يشبه الراديو الصغير بواسطة كبل، ويسهل حملهما. عند القياس يـُقرب المكشاف من العينة المراد قياس إشعاعها، فيبين مؤشر في الجهاز مقدار الأشعة المقاسة، ويكون ذلك عادة مصحوبا بصوت متردد يصدره الجهاز. ومن تردد صوت الجهاز يمكن معرفة شدة الإشعاع التقريبية، هل إشعاع شديد (تردد الصوت عالي) أم أشعاع قليل (تردد الصوت بطيئ) أو قد يزود الجهاز بعداد رقمي للقياس الدقيق. يمكن ان يستعمله الجيولوجيون بصفة مبدئية في التنقيب عن الخامات النووية مثل اليورانيوم والثوريوم التي قد توجد في أحجار بعض المناطق. كما يوجد الجهاز في كل معمل نووي للتحذير من ارتفاع غير عادي في درجة الاشعاع في المكان بغرض تحذير العاملين من خطر الإشعاع، فيتخذوا حذرهم ويقومون بالتعرف على سبب زيادة الإشعاع وإزالته.
• اخترع العالم الألماني جايجر هذا العداد ثم قام تلميذه مولر بإدخال تعديلات قيمة على العداد، ولذلك يسمى أحيانا عداد جايجر-مولر.


توضيح تركيب عداد جايجر.
يتكون العداد نفسه من انبوب معدني يشكل المهبط (−)، ويوجد في وسط الأنبوب سلك رفيع بطول الأنبوب وهو يكون المصعد (+) (أنظر الشكل). وبالنسبة إلى العدادات التي تكون حساسة لقياس أشعة ألفا تكون نافذة واجهة الأنبوب الدائرية مغطاة بمادة نفاذة لأشعة الفا مثل المايكا. وتغطى خلفية الأنبوب بمادة عازلة للكهرباء ومثبت فيها المصعد، وتعمل على عزل المصعد عن المهبط.
وتوجد أنواع من عداد جايجر لقياس أشعة بيتا التي هي عبارة عن إلكترونات لا تحتاج لتلك النافذة الرقيقة المنفذة للإشعاع. وهذا يرجع إلى أن مقدار نفاذية الإلكترونات في مادة النافذة تكون أطول بالنسبة للإلكترونات، أما جسيمات أشعة ألفا فهي تمتص بسهولة في مادة النافذة بسبب نفاذيتها القصيرة الضعيفة فلا تستطيع الدخول إلى غرفة التأين. وتكون نافذة العداد من طبقة رقيقة جدا من المايكا بحيث تعزل الغرفة عن الخارج وتسمح بنفاذية أشعة الفا في نفس الوقت.
ويوجد داخل الأنبوب غاز خامل مثل الأرجون أو الكريبتون عند ضغط أقل من الضغط الجوي ويبلغ 200 باسكال مضاف إليه قليل من أحد الهلوجينات. ويوجد بين المصعد والمهبط جهد كهربائي مقداره عدة مئات فولت، وهو يعمل على جذب أيونات الغاز الناشئة عن الإشعاع الخارجي إلى المهبط والمصعد.
طريقة عمله
عند دخول شعاع مؤين إلى غرفة الغاز يعمل على فصل بعض إلكترونات ذرات الأرجون التي يصطدم بها في مساره حتى يفقد طاقة حركته. فتنجذب الإلكترونات الحرة بسبب المجال الكهربائي نحو المصعد وتتزايد سرعتها كلما اقتربت من المصعد فتصطدم بذرات أخرى في طريقها وتؤين بعضا منها وبذلك ينتج شلال من الإلكترونات ينزل على المصعد. وبنزول شلال الإلكترونات على المصعد يحدث تيارا كهربائية قصير المدة بين المصعد والمهبط، ويتحول هذا التيار بواسطة مقاومة في الدائرة الكهربية إلى نبضة في الجهد. وتضخم تلك النبضة في الجهاز الإلكتروني ويظهرها كصوت متردد أو يظهرها بمؤشر يتحرك على لوح مقسم لأخذ القراءات.
ولقراءة العداد بطريقة أدق تزود بعض الأجهزة بعدادات رقمية تعطي قراءة دقيقة لجرعة الإشعاع المقاسة ويمكن بواسطتها حساب النشاط الإشعاعي للعينة المشعة.
ومن المهم أن يكون المصعد موصلا بمقاومة كبيرة R من عدة ميجا أوم مع المصدر الكهربائي ذو جهد عالي يبلغ عادة 500 فولت، فتعمل هذه المقاومة على تقصير وقت اتساع النبضة الكهربائية الحادثة وتخاذلها سريعا.عندئذ يعود الجهد إلى قيمته الأصلية ويصبح في إمكان العداد تسجيل شعاع أخر.
زمن الاحتجاز
بعد حدوث نبضة الجهد مباشرة يكون العداد في حالة لا يستطيع خلالها تسجيل شعاع آخر دخل الأنبوب، تستغرق تلك الحالة نحو 1و0 مللي ثانية (أي 0001و0 ثانية وتسمى لذلك بالإنجليزة "زمن الموت" dead time. ويرجع سبب ذلك إلى وجود أيونات ذرات الأرجون في الغرفة (الأنبوب) بعد النبضة الإلكترونية وهي تحجب الجهد الكهربي عن المصعد خلال هذا الوقت. وبعدما تختفي سحابة الإيونات بتوجهها والتقاطها من المهبط عندئذ يصبح العداد مستعدا لتسجيل شعاع آخر. ويعتمد زمن الاحتجاز هذا على نوع العداد حيث يعتمد على مقدار الجهد الكهربائي المستخدم ومقاييس أنبوب المكشاف ونوع الغاز فيه. كما تعمل إضافة هالوجين أو إيثانول إلى الغاز على تقصير زمن الاحتجاز dead time.
وتستطيع عدادات جايجر قياس عدد النبضات الحادثة ولكن لا يستطيع تحديد نوع الجسيم أو الإشعاع المتسبب. ورغم أن قدرة جسيم مثل أشعة ألفا تختلف عن مقدرة شعاع جاما على تأيين الغاز اختلافا كبيرا وتختلف طاقة كل منهما أيضا كثيرا إلا أن عدا د جايجر لا يستطيع التفرقة بينهما. ومن أجل هذا السبب يمن تعديل بعض أنواع عدادات جايجر-مولر في هيئة العداد الطرضي لمعرفة نوع الأشعة الساقطة وكذلك قياس جرعة الطاقة الإشعاعية.




عداد تناسبي في فيزياء الإشعاع (بالإنجليزية:Proportional counter ) هو مكشاف لقياس الأشعة المؤينة، مثل الإلكترونات، وأشعة ألفا و أشعة جاما. ويشبه في طريقة عمله عداد جايجر إلا أنه يفوق عليه حيث نستطيع قياس طاقة الأشعة بواسطة العداد التناسبي ولا يمكن قياسها بواسطة عداد جايجر. كما نستطا نستطيع معرفتها بولع بواسطته تعيين نوع الإشعاع أو الجسيمات الأولية المؤينة، ولا نستطيع معرفتها بواسطة عداد جايجر.
تركيبه وطريقة عمله
تركيب العداد التناسبي يشبه تركيب عداد جايجر وهو يتكون من غرفة أو أنبوب ممتلئ بغاز، وعندما يدخل فيه شعاع مؤين من الخارج يحدث تأين في الغاز. وتتجه الأيونات المتكونة في الغاز بحسب شحنتها إلى مجال كهربائي. تتجة الإلكلترونات المتحررة أثناء التأين وهي سالبة الشحنة إلى المصعد، وتتجه أيونات الغاز (وهي موجبة الشحنة) إلى المهبط السالب.
ويضبط المجال الكهربائي في الأنبوب على جهد عالي بحيث تكتسب الشحنات المتولدة عن تأين الغاز سرعات عالية وبالتالي طاقة حركة عالية تعمل على إنتاج أيونات إضافية كثيرة في الغاز. بذلك يحدث تضخيم كبير للنبضة الكهربائية الناتجة على المصعد، ويسهل قياسها.
] الاختلاف بينه وبين عداد جايجر
يختلف عداد جايجر عن العداد التناسبي في أن عداد جايجر يعمل عند جهد التشبع، وهذا يعني أن قوة جذب المصعد للإلكترونات المتولدة عن التأين تكون كبيرة جدا بحيث تنتج نبضة كهربائية دائما كبيرة متساوية لا تعتمد على طاقة الشعاع الساقط المتسبب في تأين الغاز.
أما في حالة العداد التناسبي فهو يعمل بجهد كهربائي أقل، وبهذا يعتمد عدد الأيونات المتكونة وبالتالي مقدار النبضة الكهربائية الناتجة علي المصعد على طاقة الشعاع الساقط، وتكون النبضة متناسبة مع طاقة الشعاع الساقط.
أي أن عداد جايجر يستطيع اكتشاف سقوط شعاع مؤين في الأنبوب، أما العداد التناسبي فيستطيع بالإضافة إلى ذلك معرفة طاقة الشعاع الساقط.
ويقترن بميزة العداد التناسبي هذه عيب من وجهة أخرى وهو أنه قليل الحساسية عندما نقيس به فوتونات ذات طاقة ضعيفة ، بسبب أن ضعف طاقة الفوتون الساقط تتج نبضة جهدية صغيرة نسبيا ويصعب قياسها.
أي أننا نعتمد على عداد جايجر في حالة الفوتونات وأشعة ألفا وأشعة بيتا عندما تكون طاقتها ضعيفة. أو نستخدم نوعا آخر من العدادات الحساسة للأشعة الضعيفة مثل عدادات شبه الموصلات أو العداد الوميضي، أو مقياس حرارة الجسيمات الأولية .

.
استخداماته
يمكن واسطة العداد الوميضي قياس أشعة بيتا التي هي إلكترونات وأشعة جاما وهذا لا يمكن التفريق بينهما عند قياسهما بواسطة عداد جايجر . فعداد جايجر يقيس الأشعة الساقطة ويستطيع التفرقة بين أنواعها. ويمكن قياس طاقة الأشعة وتوزيعها (طيفها) بواسطة العداد التناسبي أيضا. إلا أن تباين العداد التناسبي ضعيفة في نطاق الطاقة المنخفضة للأشعة.
وقد تفوقت عدادت شبه الموصلات على العداد الوميضي من وجهة التباين في درجة تحليله لطاقة الأشعة الساقطة. ومن أمثلة العدادات الشبه موصلة عداد السيليكون لقياس الجسيمات الأولية أو عدادات الجرمانيوم المبردة لقياس وتحليل أشعة جاما.







التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 17-04-2011, 10:43 PM   #505

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


introduction
الكاشف : هو عبارة عن جهاز كشف له عدة أنواع و أشكال و أحجام
و يستخدم في نطاق واسع في كثير من الأماكن الخاصة منها و العامة
و أجهزة الكشف تُصمم عموماً بناء على ما يراد الحصول عليه منها
وتتركز أهميتها و الحاجة الماسة لها في كون الإنسان محدود الرؤية
لما يحيط فيه من جسيمات و موجات و نحوها و لعل هذا من أهم الأسباب لصناعتها و لقد توالت الصناعات للكاشفات التي أدت إلى تعدد أغرضها
و أشكالها و مع تقدم العلوم و تنوع المعارف تم إيجاد ما يسمى بـــ
,,, كاشفات الإشعاعات ,,,
و هذا النوع من الكاشفات النووية لها عوامل غاية في الأهمية و نذكر باختصار هذه العوامل و هي كالتالي التأين و يعني ذلك قابلية المواد المستخدمة في الكاشفات للتأين و هناك عدة أنواع للتأين و ما يعنينا هنا التصادم إضافة لذلك أن تكون المواد المستخدمة أيضاً غير موصلة للكهرباء وذلك لإيجاد التيار الكهربي الذي يوجد النبضة الكهربية و من ثم إيجاد المدى الذي يهدف إيجاده لمعرفة سمك الوقاية للكائن الحي و كل شيء يتضرر من الإشعاعات النووية حال تعرضه لها عموماً و من المناسب أن نذكر هنا أن المدى يتناسب عكسي مع عامل التأين و طردياً مع النفاذ
و فيما يلي بعض الأجهزة المصنعة التي تستخدم في الكشف عن الإشعاعات
و هـــــــــــــي :
1- طريقة الكشف بأفلام أو ألواح التصوير
2- الكاشفات الغازية
3- الغرفة السحابية
4- الغرفة الفقاعية
5- الكاشفات الوميضية
6- العداد ألشراري
7-كاشفات أشباه الموصلات




الكاشفات الوميضية : Scintillation Detectors
بعض المواد المركبة عضوية كانت أو فلزية لها خاصية إصدار وميض ضوئي
و ذلك عند سقوط الإشعاعات النووية على سطحها و عرفت الخاصية هذه
بالتأثير ألوميضي و المواد هذه تعرف بالمواد الوميضية و تم عمل جهاز كشف
يعمل بهذه المواد و سمي بناء على أسمها بالكاشف ألوميضي أو عدد التلألؤ
و قد تم التعرف على أنواع عدة من هذه المواد كـ يوديد الصوديوم ...... الخ

® يتكون الكاشف ألوميضي من أجزاء رئيسية :
u المادة الوميضية SM.
v أنبوبة توصيل الضوء LPT.
w العاكس الضوئي L.R.
x أنبوبة التضاعف الفوتوني PMT
و هذه الأنبوبة تحتوي على أربع عناصر رئيسية كالتالي :
قطب تركيز الحزمة الإلكترونية
القطب المجمع ( الأنود)
كاثود ضوئي ( المهبط )
مجموعة أقطاب ثانوية ( دينودات)
y الغلاف الخارجي EXB

® تتميز المواد الوميضيّة بالتالي :
uصغر زمن التفكيك
vشفافيتها بالنسبة للإشعاعات المنبعثة منها
wتحويل طاقة الإشعاعات النووية إلى طاقة ضوئية
xمكونات الكاشف ألوميضي
yالمادة الوميضية
zأنبوبة توصيل الضوء
{العاكس الضوئي
| أنبوبة التضاعف الفوتوني

® القدرة التحليلية للكاشف ألوميضي :
­ القدرة التحليلية للطاقة
­ القدرة التحليلية للزمن
® تطبيقات على الكاشفات الوميضية :
­الكشف عن الجسيمات الثقيلة المشحونة
­الكشف عن الجسيمات الخفيفة المشحونة
­ الكشف عن الجسيمات المتعادلة
­الكشف عن الأشعة الكهرومغناطيسية


® و تتخلص الكاشفات الوميضية كالتالي :

u اختيار المادة الوميضية الملائمة
vتمتص المادة الوميضية كامل طاقة الإشعاعات الساقطة عليها
... مؤدية لاحتمالين ...
jإثارة إلكترونات ذرات المادة و لا تنفصل عنها
kانفصال إلكترونات عن الذرات مؤدية لإنتاج أزواج أيونية

wتتحول الطاقة الممتصة في المادة الوميضية إلى فوتونات ضوئية
أثناء عملية التأثير ألوميضي
و تنتقل الفوتونات بإحدى بطريقتين :
jإلى أنبوبة الضوء ثم إلى الكاثود الضوئي
kإما إلى الكاثود مباشرة

xعندما يمتص الكاثود طاقة الفوتونات ضوئية تنطلق منه بعض الإلكترونات
و تصل هذه الإلكترونات بدورها إلى قطب التركيز
yيجمع قطب التركيز الإلكترونات على هيئة حزمة و ترسل للقطب الثانوي الأول
ثم ترسل إلى القطب الثانوي الثاني و هكذا .... فتتضاعف الإلكترونات
و أخيراً :
z تصل الإلكترونات إلى القطب المجمع مكونة نبضة كهربائية يمكن استقبالها
على مخرج الأنبوبة


و الجدير بالذكر أن الكاشفات الوميضية أكفأ من الكاشفات الغازية
في مجال الكشف عن الإشعاعات النووية











التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 17-04-2011, 10:57 PM   #506

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي





كاشفات السليكون Silicon Detectors :
تتكون كاشفات السيلكون من الوصلة الثنائية و كلا الشحنتين من السيلكون الطبيعي النقي حيث أن :
الشريحة الأولى :
مادة توصيل الإلكترونات
و هي عبارة عن شريحة سمكها 0.1mm >
و المواد المضافة إليها خماسية التكافؤ
و في نسبة تركيز عالية
الشريحة الثانية :
مادة توصيل الفجوات
و هي عبارة عن شريحة سمكها 0.1mm <
و المواد المضافة إليها ثلاثية التكافؤ
و في نسبة تركيز منخفضة

و يستخدم كاشف السيلكون بشكل خاص للكشف عن الجسيمات المشحونة الثقيلة

كاشفات الجرمانيوم- ليثيوم germanium-lithium Detectors
عنصر الجرمانيوم بالمناسبة هو من أشباه الموصلات الجيدة إلا أنه يختلف عن عنصر السليكون بعدم إمكانية استخدامه بمفرده كمادة مستقلة للكاشف مجهز بوصلة ثنائية من نفس العنصر للكشف عن الجسيمات المشحونة النووية الثقيلة و تستخدم وصلة الجرمانيوم الثنائية للكشف عن كلن الأشعة الكهرومغناطيسية كأشعة جاما و الجسيمات المشحونة الخفيفة كجسيمات بيتا و لكن بعد زيادة سمك حاجز المنطقة الحساسة بإضافة نسبة ضئيلة من عنصر الليثيوم مع مراعاة تبريد الشريحة بسائل النيتروجين مثلاً
و هذه النقطة بالذات أي التبريد هي مركز الإشكالية
بين كاشفات الجرمانيوم المجهزة بوصلة ثنائية مفردة أو مطعمة
و بين كاشفات السليكون المجهزة بوصلة ثنائية




كاشفات أشباه الموصلات semiconductor Detectors :

إن غالبية كاشفات أشباه الموصلات تكون مجهزة بمادة صلبة شبه موصله للكهرباء و من هذه المواد على سبيل المثال السيلكون و الجرمانيوم .... الخ
و صنفت أشباه الموصلات بناء على الشوائب المضافة لها إلى :
النوع الأول : أشباه الموصلات السالبة
نحصل عليها بإضافة كمية بسيطة من أحد العناصر خماسية التكافؤ كالزرنيخ مثلاً
إلى مادة أشباه الموصلات فتنتج أربع روابط تساهمية بين ذرات الخليط هذا مع بقاء إلكترون واحد للعنصر الخماسي التكافؤ المضاف فيشترك هذا الإلكترون بعملية التوصيل الكهربي و تصبــــح بذلك الإلكترونات
هي الحامل الرئيسي للشحنة الكهربائية
و في هذا النوع غالبية سريان التيار الكهربي يكون باتجاه القطب الموجب

النوع الثاني : أشباه الموصلات الموجبة
نحصل عليها بإضافة كمية بسيطة من أحد العناصر ثلاثية التكافؤ كالبورون مثلاً
إلى مادة أشباه الموصلات فتنتج ثلاث روابط تساهمية بين ذرات الخليط هذا و لتكوين الرابطة الرابعة الناقصة يقوم العنصر المضاف بأسر إلكترون من المدار الإلكتروني الخارجي لذرات أشباه الموصلات تارك خلفه فجوة موجبة الشحنة فتشترك الفجوة هذه بعملية التوصيل الكهربي و تصبح بذلك الفجوات
هي الحامل الرئيسي للشحنة الكهربائية
و في هذا النوع غالبية سريان التيار الكهربي يكون باتجاه القطب السالب


و هناك نوع أخر و هو عبارة عن الجمع بين شريحتين أشباه الموصلات السالبة
.. و الموجبة و يطلق عليها الوصلة الثنائية ..
وتتميز الكاشفات المجهزة بمواد أشباه الموصلات الصلبة بسرعة تفاعلها بمجرد سقوط الإشعاعات النووية عليها و هذا يؤدي لارتفاع قدرة التحليل للفصل بين النبضات الكهربائية الناتجة عن الإشعاعات النووية الساقطة وهي لها قدرة تحليلية عالية لتحديد طاقة الإشعاعات النووية و خاصة المنخفضة و بما أن مدى الإشعاعات النووية بالمادة الصلبة أقل بكثير منه في الوسط الغازي لذا فإنه يمكن تجهيز الكاشفات هذه بشرائح رقيقة من أشباه الموصلات الصلبة و هذا يؤدي لتقليص الزمن اللازم لتجميع الشحنات الكهربائية و لذلك فإن قدرة التحليل الزمني للكاشفات أشباه الموصلات عالي جداً بإضافة إمكانية زيادة كفاءته
..........




المميــزات العيـــــوب

 قصر النبضات الكهربية الناتجة عن
الإشعاعات النووية الساقطة عليها

 صغر سمك حاجز الجهد و تغيره تبعاً
للجهد العكسي

 صغر حجم هذه الكاشفات و سهولة
التعامل معها و عدم تحسسها في تغير المجال المغناطيسي

 معدلها العددي للإشعاعات النووية عالي
و قدرتها التحليلية عالية الطاقة

هناك علاقة خطية تربط بين اتساع
النبضات

 الكهربية الناتجة عن طاقة الإشعاعات
النووية


 تصنع بأشكال هندسية متنوعة و مختلفة
فترة استخدامها قصيرة


تحدث تغيرات في تركيب مادتها


 يزداد زمن النبضات مع زيادة حجمها



لا يمكن تشغيلها عند درجة حرارة
عالية

يحدث تلف إشعاعي لمادتها


ضرورة تبريد بعضها لدرجة حرارة
عالية


 لا تستخدم للكشف عن الإشعاعات
النووية عالية الطاقة (أي السريعة)





الكواشف الغـــــازية و أشباه الموصـــــلات
هي أقل من كاشفات أشباه الموصلات
في سرعة تفاعلها عند لحظة سقوط الأشعة
النووية عليها.

 تفاعلها مع الأشعة ليس سريع
لذا تقل قدرتها على التحليل للفصل بين النبضات الكهربائية

 يتم فيها تأين ذرات أو جزيئات الغاز لإنتاج الأزواج الأيونية و بتجميعها يتم الحصول على النبضات الكهربائية  لها كفاءة عالية و قدرة و فائقة
خصوصاً في مجال البحوث النووية
ذات الطاقة المنخفضة

 يتم فيها تأين ذرات المادة الصلبة
شبه الموصلة لإنتاج الأزواج الأيونية
و كل زوج أيوني يتكون منه إلكترون و فجوة
و الفجوة بمثابة أيون موجب و تعني غياب الإلكترون عن مكانه و بتجميع الفجوات
يتم الحصول على نبضات كهربائية








التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 20-04-2011, 10:48 PM   #507

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


أجهزة المسح الإشعاعي وقياس الجرعات


تعتبر عملية المسح الإشعاعي وقياس معدل الجرعات الاشعاعية في المعامل والأماكن التي تحوي مصادر مشعة أو أجهزة باعثة للاشعاعات كأجهزة الأشعة السينية والمفاعلات النووية من أهم أساسيات الوقاية من الاشعاع .ولهذا السبب وجدت أجهزة خاصة تعرف باسم أجهزة المسح الإشعاعي ( Raditian survey imeters ) وأجهزة لقياس الجرعات الاشعاعية المختصة أو معدل الجرعات في تلك الاماكن . وهذه الأجهزة تعتمد في عملها على استخدام أنواع معينة من الكواشف منها الكواشف الغازية ومنها الكواشف الوميضية وذلك بغرض الكشف عن النوع المعين من الاشعاعات ومن ثم تحديد تدفق هذا النوع من الاشعاع ومعدل جرعته وبالتالي تحديد الفترة الزمنية التي يمكن أن يمثلها الإنسان في المكان المعين . ونتيجة لاختلاف طبيعة الكاشف الناتج عن الاختلاف في نوع الاشعاعات وكمياتها وطاقاتها فإنه لايمكن استخدام جهاز واحد لاجراء المسح الاشعاعي ، ولهذا تستخدم عدة أنواع من أجهزة المسح الإشعاعي وذلك تبعاً لنوع الاشعاعات المنبعثة وكمياتها وطاقاتها في المكان المعين ، وبالمثل توجد أنواع عدة من وسائل قياس الجرعات الشخصية ( Personneldosimeters) مثل شارة الفيلم الحساس ( Film badge ) والمقياس الحرار
ي الوميضي (
Thermoluminescens dosimeter ) وأقلام قياس الجرعات الشخصية ويجب على الاشخاص الذين يتعاملون مع الاشعاعات أو المواد المشعة حمل مثل هذه الوسائل وذلك بغرض تحديد الجرعة التي يتعرضون لها ، وسوف أتحدث في هذا المقام إلى واحد من أهم مقاييس الجرعات الشخصية ألا وهو شارة الفيلم الحساس شارة الفيلم الحساس . ( Film badge ) كانت فيما مضى من أكثر الوسائل انتشاراً كمقياس للجرعات الشخصية ويتكون هذا المقياس من فيلم حساس يوضع داخل حافظة بلاستيكية تعرف بشارة الفيلم الحساس ، وحالياً تستخدم أفلام ( Radition monitor ) في كثير من دول العالم وهي عبارة عن شريحة رقيقة من البلاستيك مغطاة من كلاالوجهين بالمستحلب الحساس وهو نوعان مستحلب سريع ( Fastemulsion ) ويكون على أحد الاوجه والمستحلب البطئ ( slow emulsion ) على الوجه الآخر وذلك بغرض قياس الجرعات الممتصة على مدى واسع فالمستحلب السريع يقيس الجرعات المكافئة التي تتراوح مابين 50ميكروسيفرت ، 50ميللى سيفرت ، أما إذا زادت الجرعة المكافئة أي جرعة الاشعاعات الممتصة عن 50ميللي سيفرت فإن هذا سيؤدي الى نزع طبقة المستحلب السريع من الفيلم وذلك لأقل حساسية ، وبالتالي يمكن قياس الجرعا
ت المكافئة التي تتراوح قيمتها بين 50ميللي سيفرت وحوالي 10سيفرت ، وعند تظهير الفيلم وتثبيته تصبح مناطق الفيلم التي مرت الإشعاعات خلالها معتمة . وبذلك يمكن تحديد الجرعة الاشعاعية لكل نوع من الاشعاعات وذلك بالرسم البياني لمنحنى العلاقة بين الجرعة الاشعاعية ودرجة العتامة ويمكن قياس درجة العتامة باستخدام جهاز يعرف بمقياس العتامة (
Densi tometer ) .أما الحافظة وهي التي عبارة عن علبة رقيقة من البلاستيك تحتوي على عدة فتحات وذلك بغرض تثبيت عدة قطع معدنية تعمل بمثابة المرشحات للكشف عن نوع الجسيمات ( جسيمات بيتا ، الاشعة السينية ، إشعاعات جاما ) .وكغيرها من الأفلام الحساسة تتميز هذه الافلام بعدد من المزايا منها 1) ملازمة للعاملين حيث تكون مثبتة على ملابسهم وذلك لتسجيل الجرعات المتراكمة بالنسبة لهم 2) رخيصة الثمن ولايتطلب الالمام بخصائصها الفنية .3) يمكن اعادة قراءتها من حين لآخر حيث إن درجة القتامة تبقى ثابتة مع مرور الوقت ومن عيوب هذه الافلام مايلي :1) طول المدة التي يستخدم فيها الفيلم فقد يبقى الفيلم مستخدماً لمدة شهر تقريباً ثم يرسل بعد ذلك لقياس درجة العتامة مما قد يتعرض العاملون خلالها الى جرعة أعلى من ال
مسموح بها 2) لاتعطي قراءة دقيقة وانما تقريبية 3) ضرورة حفظ هذه الافلام بعيداً عن الحرارة والرطوبة وعدم حملها في الاماكن الدافئة كالمركبة ممايغير من خصائص المستحلب الحساس 4) عدم استخدام الفيلم الواحدة لمدة طويلة - اكثر من شهر تقريباً ..عبدالله المهيدلي أخصائي تقنية أشعة مستشفى الأطفال بالسليمانية






التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 20-04-2011, 10:51 PM   #508

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


مقياس الجرعة أو مقياس الجرعة الإشعاعية في الفيزياء (بالإنجليزية:dosemeter) هو مقياس يقيس كمية الأشعاع التي يتعرض لها العاملين في قطاع الصناعات النووية ومراكز البحوث النووية، وفي المفاعلات النووية، بغرض إحصاء ما يتعرضون إليه خلال عملهم من كمية (جرعة) إشعاع. لا يزيد حجم مقياس الجرعة حجم القلم. وكل العاملين في تلك القطاعات يحمل مقياس الجرعة الخاص به، ويراعي أن قراءته لا تتعدى حدودا تعتبر سالمة ومتفق عليها دوليا وتنصح بها الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومركزها فيينا بالنمسا. وتُدخل الدول إرشادات الوكالة العالمية في نظامها القانوني، وتشكل الهيئات الرسمية التي تقوم على مراقبة صحة تنفيذها حفاظا على صحة العاملين.
يقوم كل من العملين في تلك القطاعات بتسجيل قراءة مقياس الجرعة الذي يحملعباستمرار يوميا، ويقوم طبقا للنظام الداخلي الموضوع في مؤسسته بتسليم تلك البيانات شهريا إلى قسم الوقاية من الإشعاع في مؤسسته. فيقوم هذا القسم بإحصاءاته السنوية، والتبليغ عن أي تعدي للحدود الموضوعة إلى الهيئة الوطنية المسؤولة.
[عدل] قياس الجرعة للأفراد
مقياس الجرعة القلمي
نظرة على قراءة مقياس الجرعة الجيبي، القياس هنا 320 رونتجن.مقياس الجرعة في شكل القلم : يوضع في الجيب. يشحن بشحنة كهربية تخزن في مكثفة، وتقل شحنة المقياس لما تعرض للإشعاعات المؤينة. وتؤخذ القراءة عن طريق سلك داخله يتحرك على تقسيمات. ويمكن إرجاع السلك إلى وضع الصفر وذلك بشحن المقياس من جديد.
يقيس مقياس الجرعة القلمي الأشعة السينية وأشعة جاما، ومع بعض التحفظات لأيضا أشعة بيتا وهذا يعتمد على مدي نفاذية مادته لأشعة بيتا.

فيلم قياس الجرعة : هو فيلم محفوط في إصار خاص من البلاستيك. وقد صمم الإطار بحيث يمكن التفرقة بين الاشعة القوية (نفاذة) والأشعة الضعيفة (قليلة النفاذية). ويزداد اسوداد الفيلم بزيادة الإشعاع الساقط عليه.
بعد تحميض الفيلم ومقارنة درجة سواد الفيلم يمكن معرفة الجرعة التي تعرض لها الشخص.

استخدامهاالفيلم يكون غير قالبا مباشرة للقراءة ولا يمكن شطبه. ولذلك فهو يستخدم لغرض الضبط الإداري ويوزع على العاملين في المجالات النووية. وتؤخذ قراءته في العادة شهريا.
ومقياس الجرعة القلمي تؤخذ قراءته يوميا من حامله ويقوم بتسجيلها في نموذج خاص، ثم يسلم نموذج البيانات آخر كل شهر إلى قسم الوقاية من الإشعاع الملحق بالمؤسسة النووية للمتابعة. كما تزود صالات العمل بمقياس الجرعة خاص، يكون متصلا بصفارة لتحذير العاملين عندما يزيد معدل الإشعاع في الصالة عن حد الأمان .




































نظرة على قراءة مقياس الجرعة الجيبي، القياس هنا 320 رونتجن.









التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 20-04-2011, 10:58 PM   #509

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


مساء الخير

بنزل مقالات تختص بملزمة اجهزة المسح الإشعاعي
وع فكره بعض الجزئيات بحثت لكم صور لها بمواقع اجنبية
لان مافي احد يتكلم عنها بالعربي
لانه في صعوبه بتخيل شكل الجهاز

هذا ملف بور بوينت فيه شرح للفيلم الحساس

http://faculty.kfupm.edu.sa/PHYS/mibrahim/Arabic_Articles/PPt/Short%20Course/8.ppt








التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
قديم منذ / 20-04-2011, 11:13 PM   #510

عضوvip
 
الصورة الرمزية احسـ مختلف ــاس

 رقم العضوية : 373
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الدولة : علم الدولة
 الجنس : أنثى
 الكلية : التربية والعلوم
 المشاركات : 3,300
 التقييم : 32
 الاوسمة :

وسام التكريم
وسام عضوة مبدعه
وسام العطاء

احسـ مختلف ــاس غير متواجد حالياً
افتراضي


مقياس الجرعة الحراري الوماض


هذي من مواقع اجنبية










هذي من موقع تجمع الشعاعين العرب



اليوم سنقوم بشرح الية عمل فيلم Film badge



تحوي الحافظة المبينة بالشكل ست مرشحات :

1. نافذة مفتوحة تتيح لجميع الإشعاعات الوصول الى الفيلم.

2. طبقة من البلاستيك تقوم بتخفيف إشعة بيتا ولكنها تمرر جميع الإشعاعات الأخرى .

3. طبقة سميكة من البلاستيك التي تمرر جميع الإشعاعات ولكن تتأثر بأدنى طاقة للفوتون المشع .

4. مصفاة تدريجية تمتص أشعة الفوتون عندما يكون أدنى من 65keV كما يمتص إشعاع بيتا.

5. طبقة القصدير / فلتر الرصاص / طبقة سميكة لاتسمح بمرور إلا طاقة الفوتون الأعلى من 75keV حتى قيمة 2Mev.

6. طبقة الكادميوم عندما تتعرض للنيوترونات فان الكادميوم ينتج أشعة غاما الذي يشويه الفيلم مما يمكن تقييم التعرض للنيوترونات.




تقديم Man4love
تجمع الشعاعيين العرب






التوقيع
التوقيع
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من صفحه 297 الى صفحه 309 المطمئنه منتدى المسار العلمي 2 24-12-2010 03:45 PM
ايش رايكم نخلي لكل ماده صفحه ؟؟ السنافيه تبوك منتدى الدراسات الإسلامية 14 03-11-2010 09:18 AM
صفحه خاصه للمرفوضين نفسي بوظيفه وظائف 38 17-10-2010 11:19 PM
افتتاح صفحه قسم الاحياء Impossible Girl منتدى كلية العلوم 42 20-02-2010 05:03 PM

إظهار / إخفاء الإعلانات 
موقع جامعة تبوك مركز أطياف الخاص مركز اطياف لتحميل الملفات والصور جامعة الملك عبدالعزيز فضيلةالشيخ د . صالح بن محمدآل طالب صحيفة أكيد
فضيلة الشيخ د.عبد الرحمن السديس الأسرة السعيدة موقع الشيخ أحمد العجمي فتاوى نور على الدرب الصوتية الحديث الراسخون في العلم


الساعة الآن 05:43 AM


جميع ما يطرح في شبكة منتديات جامعة تبوك من مواضيع وكتابات و ردود و تواقيع منشورة تعبر عن رأي كاتبها، وليس للإدارة الموقع أو جامعة تبوك دخل فيها , تحت مبدأ حرية الرأي.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi